القائمة

مقالة

نائب برلماني يفجر فضيحة في وجه وزير الصحة

فجر نائب برلماني فضيحة في وجه وزير الصحة لحسين الوردي بمجلس النواب، و قال أن 55 جنينا توفوا أثناء الولادة بمستشفى واحد خلال خمسة أشهر من تولي الوزير الجديد مسؤولية القطاع.

نشر
لحسين الوردي
مدة القراءة: 1'

ذكرت جريدة الصباح في عددها الصادر اليوم 4 يوليوز أن برلمانيا بمجلس النواب فجر فضيحة مدوية في وجه وزير الصحة، الحسين الوردي خلال جلسة للأسئلة الشفهية.

 وواجه محمد جودار البرلماني عن الفريق الدستوري، وزير الصحة في حكومة عبد الإله بنكيران، بقائمة تضم أسماء خمس وخمسين حالة وفاة أثناء الولادة وقعت بأحد مستشفيات مقاطعة ابن مسيك بالبيضاء، خلال خمسة أشهر من تولي الوردي قطاع الصحة، في الوقت الذي يشتكي القطاع من مشاكل أخرى تهدد حياة المريض، الذي يتيه بين الاستعجال، والانتظار، وتوجيه بعض المرضى لاقتناء لوازم العملية لدى جهات بعينها.

ونبه البرلماني أثناء تدخله ضمن جلسة الأسئلة الشفوية ليوم الإثنين الماضي، إلى أنه تم تسجيل 55 حالة وفاة تهم الفترة الفاصلة بين بداية يناير و28 يونيو الماضي، مشيرا إلى أن هذا الرقم الخطير في معدلات الوفيات أثناء الولادة، يكشف خطورة الوضع داخل بعض المستشفيات، ذلك أن الإحصائيات التي قدمها البرلماني، تكشف أن الأمر يتعلق بـ11 حالة وفاة في صفوف المواليد في  الشهر الواحد، ولذلك علق جودار"إن النساء المغربيات أصبحن يدخلن المستشفى في بطونهن جنين، ويخرجن منها وبين أيديهن جثة المولود".

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال