القائمة

مقالة

جديد ملف الرجاء: رئيس الكوديم يتهم مسؤولي الفريق الغيني بمحاولة رشوته

قال عبد المجيد أبو خديجة، رئيس فريق النادي المكناسي، إن فريق حوريا كوناكري الغيني، عرض عليه تسوية من أجل الوقوف إلى جانبه في قضية اللاعب كمارا، بعدما تقدم فريق الرجاء البيضاوي بتصدي ضده إلى الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

نشر
DR
مدة القراءة: 2'

وتابع رئيس فريق النادي المكناسي في تصريح لإذاعة راديو مارس، أن فريقه لم يتوصل بأي مبلغ من الفريق الغيني، باستثناء مبلغ 10 آلاف دولار التي توصل بها منه عند إعارة اللاعب.

وأوضح أبو خديجة، أنه وافق في اتصال هاتفي مع رئيس الفريق الغيني على بيع اللاعب، مقابل مبلغ 50 ألف دولار، على ان تكون جلسة بين الطرفين للاتفاق على التفاصيل، لكنه أكد أنه لم يتوصل بأي مبلغ من الفريق، ولا توجد أي وثيقة تخص بيع اللاعب لحوريا كوناكري، مشيرا إلى أن إداريي الاتحاد الإفريقي اتصلوا به للحصول على الوثائق التي تفيد أنه لم يتوصل بأي مبلغ من الفريق، وذلك من خلال إرسال كشف الحساب البنكي للفريق المكناسي.

وسبق لفريق الرجاء البيضاوي أنأقصي يوم السبت الماضي من منافسة عصبة الأبطال الإفريقية، عقب خسارته أمام حوريا كوناكري الغيني بضربات الجزاء الترجيحية، بعد انتهاء لقاء الإياب بانتصار الرجاء بهدف لصفر، وهي نفس النتيجة التي انتهى بها لقاء الذهاب لصالح الفريق الغيني.

تبقى الإشارة إلى أن فريق حوريا كوناكري سبق له أن أشرك خلال لقاء الذهاب ضد فريق الرجاء البيضاوي اللاعب محمد كامارا الذي انتهت إعارته من النادي المكناسي للفريق الغيني، وهو أمر يتخالف مع قوانين الكاف.

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال