القائمة

مقالة  

قراءة في صحف اليوم: مدير يغتصب تلميذاته، والجزائر تضغط على البوليساريو [فيديو]

تنوعت اهتمامات الصحافة الوطنية الصادرة نهار اليوم الجمعة رابع أبريل بين السياسي والاجتماعي والاقتصادي والرياضي والثقافي، ففيما تحدثت جريدة المساء عن ضغط جزائري على جبهة البوليساريو، تطرقت جريدة الأخبار لاعتداء جنسي من مدير على تلميذاته، وتناولت جريدة أخيار اليوم التكلفة التي يتحملها المغرب جراء ترحيل كل مهاجر إفريقي نحو بلده الأصلي...

نشر
DR
مدة القراءة: 2'

نستهل جولتنا اليومية في أهم ما حاء في بعض ما جاء في الصحافة الوطنية لنهار اليوم رابع أبريل 2014 من جريدة المساء التي أفادت أن الجزائر تضغط على البوليساريو لإعلان رفض مراقبة حقوق الإنسان بتندوف وأوردت، أن أحد جنرالات المخابرات الجزائرية، حل يوم الثلاثاء الماضي بمخيمات تيندوف من أجل الاجتماع بزعيم جبهة البوليساريو، في خطوة استباقية للزيارة التي سيقوم بها كاتب الدولة في الخارجية الأمريكية إلى كل من الجزائر يوم 3 أبريل الجاري والمغرب يومي 4 و5 أبريل من أجل استجلاء موقف البلدين بشأن قضية حقوق الإنسان في كل من الصحراء المغربية وتيندوف.

وبخصوص جريدة الصباح فقد تحدثت عن اختطاف زوجة بآسفي واحتجازها لمدة ستة أشهر، وفي التفاصيل كشفت أن عناصر الشرطة القضائية بآسفي تبحث في سر اختفاء زوجة حوالي ستة أشهر، وعودتها في حالة صحية ونفسية متدهورة، لتروي أن زوجها وبعض قريباته اختطفوها واحتجزوها في بيت بمكان أشبه بغابة، وأبعدوها عن إبنتيها الصغيرتين.

جريدة الأخبار قالت إنه من المنتظر أن يكون نائب الوكيل العام للملك في محكمة الاستئناف في الرباط قد استمع للفتيات القاصرات ضحايا الاعتداء الجنسي من قبل مدير مدرسة ابتدائية في الرباط، صباح اليوم الخميس، بناءا على شكاية تقدمت بها جمعية "ماتقيش ولدي"، تتعلق تعرض مجموعة من نزيلات إحدى المؤسسات الخيرية في الرباط لهتك عرض بالعنف مع التحرش والتهديد بسوء المصير والإيذاء العمدي من قبل مدير إحدى المدارس الابتدائية في الرباط، فيما يرتقب أن يعطي الوكيل العام للملك أمره إجراء بحث مع المتهم بفتح تحقيق في الملف.

ونختم من جريدة أخبار اليوم التي أكدت أن المعرب يصرف قرابة 30 ألف درهم لترحيل كل مهاجر إفريقي من المغرب في إطار برنامج العودة الطوعية، الذي تشرف عليه المفوضية السامية للاجئين، والمنظمة الدولية للهجرة، من خلال مكتبيهما بالرباط، أضافة إلى تقديم الدعم لأنشطة إعادة الإدماج في البلد الأصلي.

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال