القائمة

مقالة

وجدة : ضبط طبيب وممرضة وهما يمارسان الجنس داخل مستشفى

نشر
DR
مدة القراءة: 1'

اهتز مستشفى الفارابي بوجدة، مؤخرا، على وقع فضيحة أخلاقية بطلها طبيب في قسم المستعجلات وممرضة داخل المصلحة المذكورة، تتولى هذه المهمة هناك، في انتظار أن يفتح المستشفى الجامعي الجديد أبوابه للالتحاق بالعمل فيه.  

ووفق مصادر جيدة الاطلاع، أن الطبيب وخليلته الممرضة تم ضبطهما في حالة تلبس في ممر بالجناح الخاص بأمراض الأنف والحنجرة.  

وأوضحت المصادر ذاتها، أن العشيقين استغلا خلو هذا الجناح من المرضى ومرافقيهم، حيث يعرف هذا المكان حركة خفيفة، الأمر الذي دفعهما لاستغلال الوضع لممارسة نزواتهما العابرة دون مراعاة لأحاسيس ومشاعر المرضى، ودونما اعتبار للمكان الذي يبقى فضاء عموميا، يؤمه مواطنون يتقاسمون المعاناة والمأساة مع المرض، وإن كانت الظروف قد تختلف من شخص لأخر.

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال