القائمة

مقالة

وزارة الصحة : لم يتم تسجيل أي إصابة بإيبولا في المغرب

أصدرت وزارة الصحة نهار اليوم بلاغا توضيحيا، إثر نشر العديد من المواقع الالكترونية خبرا حول احتمال إصابة شاب غيني بمدينة أكادير بمرض إيبولا، مستنكرة هذه الأخبار التي قالت إن من شأنها خلق البلبلة والهلع بين المواطنين.

نشر
DR
مدة القراءة: 1'

وجاء في بلاغ الوزارة أنه، ومنذ الإعلان عن وباء مرض فيروس إيبولا في شهر مارس لهذه السنة ببعض دول إفريقيا الغربية، لم تُسجَّل أية حالة إصابة بهذا الداء ببلادنا.

وحسب البلاغ فإنه "وفي إطار تتبع المسافرين الوافدين إلى المغرب من البلدان الموبوءة، تم يوم أمس الثلاثاء 23 دجنبر 2014، فحص شاب غيني يبلغ من العمر 16 سنة، دخل إلى المغرب يوم 11 دجنبر 2014 لمتابعة دراسته بإحدى المدارس العتيقة بنواحي أكادير، وتبين من خلال التحاليل المخبرية أنه غير مصاب بمرض فيروس إيبولا ، وأنه يشكو فقط من حمى ناتجة عن مرض عادي، وأنه يتماثل للشفاء".

وأكدت الوزارة أنها ستعمل "على إخبار المواطنات والمواطنين، في حينه، بكل مستجد يخص هذا الموضوع في بلادنا".

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال