القائمة

مقالة

عمل : البلجيكيون يستقطبون الكفاءات من الخارج

رغم الأزمة المالية التي تجتاح أوروبا، لاتزال بلجيكا تستقطب الكفاءات والمواهب من الخارج، وحسب الدراسة التي قامت بها مجموعة "مانباور(Manpower) بلجيكا واللكسمبورغ"  فإن 20% من المشغلين يواصلون استقطاب الكفاءات من بعض البلدان كالمغرب و رومانيا وفرنسا أيضا.

نشر
DR
مدة القراءة: 2'

في الوقت  الذي تتخبط أوروبا في الأزمة والبطالة، يواصل أرباب العمل البلجيكيون استقطاب الموظفين من الخارج.وقد كشفت  مجموعة "مانباور بلجيكا واللكسمبورغ"هذا الأمر في استقصاء أجرته 2011. وحسب هذه الدراسة التي شملت 329 مقاولة تبين أن %20 من المشغلين يجلبون عناصر من الخارج، إما مواطنون أوروبيون أو من خارج الاتحاد الاوروبي.

 بلجيكا تبحث عن الكفاءات

 في الوقت  الذي تعقد فرنسا من مساطر استقطاب  اليد العاملة الخارجية وتمنع الخريجين الأجانب الذين تخرجوا من المدارس المرموقة في فرنسا مثل المدرسة العليا للتجارة، وعلوم البوليتيكنيك من العمل، بقي المشغل البلجيكي منفتحا على الكفاءات المتخصصة و المواهب المتميزة الأجنبية. ويبقى العمال المهرة مطمعا يسعى إليه 35% من المشغلين ،بالإضافة إلى المتخصصون في تكنولوجيا المعلومات (IT) بنسبة %11 من المقاولات ثم بعد ذلك يأتي الإداريون متعددي اللغة والمستخدمون الطبيون وبالخصوص الممرضات. ويظل الطلب كبيرا على المهندسين بنسبة %5 من المشغلين.

 الكفاءات المغربية

 يواصل المشغلون البلجيكيون تشغيل الأجانب ، لكن تبقى الأسبقية للدول المفضلة. فالقسط الأكبر من الموظفين يتم اختيارهم من رومانيا و11% من المقاولات تشغل الفرنسيين. وتبقى الكفاءات المغربية هدف المقاولات البلجيكية. وفي الواقع، %10 من المشغلين يستقطبون من المغرب.

ويرجع تفضيل البلجيكيين استقطاب الموظفين من الخارج حسب تحليل مانباور إلى"السياسة المسهلة للهجرة وفتح الحدود بين دول الاتحاد الأوروبي ". واستنادا للدراسة فإن %76 من المشغلين البلجيكيين لا يجدون صعوبات إدارية كبيرة للحصول على هذه الكفاءات النادرة. وهم هذا الاستقصاء الذي أنجزته مانباور سنة 2010 عدة بلدان في العالم أي ما مجموعه 25 ألف مقاولة.ويزيد هذا المعدل في عدة بلدان بنسبة تقارب %24 من المشغلين الذين يستقطبون من الخارج بغية تجاوز نقص المواهب في بلدانهم.

طلب عمل
الكاتب : ابو حسن
التاريخ : في 01 دجنبر 2013 على 20h00
السلام عليكم أتساءل إن كان هذا الكلام صحيحاً فقد عرض علي احدهم للعمل في شركة سيارات في بلجيكا وطلب مبلغ 350000 ليرة سورية قبل كل شيء وتاتي الموافقة خلال اربعة اشهر ولا اعلم مدى صحة هذا الكلام وانا في حيرة من امري وارجو ممن يعلم اي شيء عن هذا الموضوع افادتنا ولكم جزيل الشكر ....