القائمة

مجتمع نشر

ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 170 وتسجيل حالة شفاء لدى سيدة ثمانينية

تم نهار اليوم الثلاثاء تسجيل 27 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا، ليصل عدد المصابين في المغرب إلى 170، وارتفع عدد الوفيات إلى خمس حالات بعد وفاة شخص كان يعاني من مرض عضال، ويبلغ من العمر 76 سنة، بالمقابل سجلت حالة شفاء جديدة لدى سيدة تبلغ من العمر 80 سنة.

مدة القراءة: 2'
DR

قال محمد اليوبي مدير مديرية الأوبئة بوزارة الصحة، في مؤتمر صحافي، إنه تم نهار اليوم تسجيل 27 حالة جديدة أثبتت التحليلات المخبرية إصابتها بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للحالات المسجلة بالمغرب إلى 170 حالة.

وأشار اليوبي إلى أنه تم استبعاد 685 حالة بعدما أثبتت التحليلات خلوها من فيروس كورونا، وبخصوص التوزيع الجغرافي للحالات، فقد سجل بجهة الدار البيضاء سطات 42 حالة، و40 حالة بجهة الرباط سلا، و36 حالة بجهة فاس مكناس، و22 حالة بجهة مراكش آسفي.

كما تم تسجيل 11 حالة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، و7 حالات بالجهة الشرقية، و6 حالات بجهة سوس ماسة، و4 حالات بجهة بني ملال خنيفرة، وحالة واحدة بدرعة تافيلالت، وحالة واحدة أيضا بجهة كلميم واد نون.

وبخصوص المدن، فقد سجل بمدينة الدار البيضاء 41 حالة، وبالرباط 23 حالة، وبمراكش 22 حالة، ومكناس 22 حالة وبفاس 14 حالة.

 وأوضح اليوبي أنه فيما يتعلق بمدينة مكناس، فالـ 15 حالة مرتبطة بوفد من السياح قاموا برحلة منظمة إلى دولة عربية، وقدموا على متن طائرة واحدة.

كما أعلن اليوبي عن تسجيل حالة وفاة إضافية لدى شخص مسن كان "يعاني من مرض عضال هو قادم من هولندا ويبلغ من العمر 76 سنة". بالمقابل تم تسجيل حالة شفاء جديدة عند سيدة تبلغ من العمر 80 سنة بمدينة الفقيه بنصالح، ليرتفع العدد الإجمالي للمتعافين إلى 6 حالات.

وأكد المسؤول ذاته أن 97 حالة من الحالات المسجلة وافدة، فيما 73 حالة محلية، أي أن نسبة 57 في المائة من الحالات المؤكدة وافدة و 43 في المائة محلية.

وتابع أن 85 في المائة من الحالات المسجلة "بسيطة وحميدة"، فيما 15 في المائة من الحالات "نسبيا متطورة إلى خطيرة".

وبخصوص التوزيع الزمني، فقد أشار اليوبي إلى أنه خلال الأسبوع الفارط تم تسجيل "نسبة عالية من الحلات بمجموع 98 حالة، فيما سجل ما بين أمس واليوم 37 حالة".

وفيما يتعلق بالمخالطين، فقد بلغ مجموعهم 2878، منهم 2158 لا يزالون تحت المراقبة الصحية

فيما خرج 621 شخص من المراقبة. علما أنه تم تسجيل 32 شخص كانوا تحت المراقبة الطبية كمصابين بفيروس كورونا.

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال
/