القائمة

سياسة نشر

حزب النهج الديمقراطي: إخراج وحدات من الجيش لا مبرر له وقد يساهم في ترهيب المواطنين والمواطنات    

مدة القراءة: 1'
DR

اعتبر حزب النهج الديمقراطي في بيان له أن إخراج وحدات من الجيش للمساهمة في تطبيق حالة الحجر الصحي "امر لا مبرر له وقد يساهم في ترهيب المواطنين والمواطنات وبث الذعر بينهم".

وأضاف الحزب اليساري الرديكالي أنه يرفض "التمادي في المقاربة الأمنية المخزنية واعتبارها مناسبة لارتكاب تجاوزات تمس الحقوق والحريات وتسيد مناخ من الترهيب، الشيء الذي سجلته العديد من الفيديوهات والصور التي وجب التحقق من صحتها والتي توثق لعدد من هذه التجاوزات ومساءلة مرتكبيها".

كما ندد بما قال إنها "مظاهر الاستغلال المخزني للوضعية الحالية وللاستغلال الديني عبرالترويج لأفكار خاطئة وغير علمية وتكفيرية وعبر تظاهرات ذات طابع دعوي فج يمكن أن تزيد من وطأة الجائحة".

ودعا الحزب المواطنين "للالتزام بتدابير الحجر الصحي وعدم التعاطي بتهاون مع هذه الجائحة الخطيرة والالتزام كذلك بتدابير الوقاية المتداولة".

وطالب أيضا "بضرورة التدبير الشفاف" والعلني للصندوق الذي تم إحداثه لمواجهة هذه الجائحة، وتوجيهه لدعم "الفئات الأكثر تضررا من الأوضاع الحالية من عمال تم طردهم أو توقيفهم ومياومين وفلاحين صغار والفئات الكادحة المتضررة، ودعم الخدمات الصحية وتوفير كل المعدات اللازمة للكشف المبكر لدى أكبر شريحة ممكنة من المواطنين والمواطنات وكذا كافة التجهيزات الطبية الضرورية لتفادي أي كارثة صحية مستقبلية".

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال
/