القائمة

أرشيف

كان يامكان # 13 : الخائف 

يحل رمضان هذه السنة، في ظل فرض حالة الطوارئ الصحية وتقييد الحركة في البلاد، لإبقاء فيروس كورونا تحت السيطرة، ويجد الأطفال أنفسهم ملزمين بالبقاء في البيت، لذلك اخترنا في موقع يابلادي تقديم قصص لهم.

نشر
DR
مدة القراءة: 1'

قضية اليوم بعنوان "الخائف"، لصاحبها فيد بركاش، تحكي قصة بدر الذي اعتاد أن يشاهد التلفزيون كثيرا جدا، وفي أخد الأيام شاهد مسلسلا مرعبا، وعندما ذهب لينام لم يغمض له جفن، وبدأ الشبح الذي رآه في المسلسل يطارده.

تعلمنا قصة اليوم تعلم الأطفال أن يتحدثوا عن مخاوفهم للأشخاص الذين يثقون فيهم، لأن السخرية من مخاوف الآخرين من شيم الأغبياء.

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال