القائمة

مجتمع   نشر

لندن: مغاربة يحتجون على غلاء أسعار التذاكر واختبارات فيروس كورونا‎

احتجاجا على غلاء أسعار التذاكر واختبارات فيروس كورونا، نظم مجموعة من المغاربة المقيمين والعالقين بالمملكة المتحدة، وقفة احتجاجية أمام القنصلية المغربية العامة بلندن، وعبروا عن استنكارهم للشروط "شبه المستحيلة" التي فرضتها السلطات للسفر من وإلى المملكة.

مدة القراءة: 3'
لندن: مغاربة يحتجون على غلاء أسعار التذاكر واختبارات فيروس كورونا‎
لندن: مغاربة يحتجون على غلاء أسعار التذاكر واختبارات فيروس كورونا‎
لندن: مغاربة يحتجون على غلاء أسعار التذاكر واختبارات فيروس كورونا‎

نظم مجموعة من المغاربة المقيمين ببريطانيا بالإضافة إلى الطلبة والمغاربة الذين تقطعت بهم السبل، اليوم الإثنين وقفة احتجاجية أمام القنصلية المغربية بلندن، للتنديد بالشروط التي وضعتها السلطات المغربية للسفر إلى الوطن، إذ عبروا عن غضبهم من غلاء أسعار التذاكر وأيضا غلاء اختبارات كوفيد 19.

وظهر هؤلاء الأشخاص في فيديوهات توصل بها موقع يابلادي ، وهم يرتدون الكمامات، ويطالبون بمراجعة شروط دخول المغرب، وإيجاد حل لوضعهم الصعب كما وصفه بعضهم في تصريح لموقع يابلادي.

وقال أحد المغاربة العالقين المشاركين في الوقفة، إنه يشعر "بالتعب والإرهاق" وأضاف "مرت أكثر من أربعة أشهر وأنا عالق هنا، أريد فقط العودة إلى المنزل". أوضح أنه "بعد حجز تذكرة سفر لدى إحدى شركات الطيران المعتمدة من طرف السلطات تم إخباره بعد ذلك بإلغاء الحجز".


وقال إنه "بالإضافة إلى غلاء التذاكر، يتم إلغاؤها الآن دون أسباب، مما سيخلق بالتأكيد مشكل فيما يتعلق بالاختبارات التي تعتبر باهظة الثمن أيضًا".

من جهته، قال عزيز، وهو أحد المغاربة المقيمين في المملكة المتحدة، بالإضافة إلى اختبار PCR  والاختبار  السيريولوجي، التي يمكن أن تصل أسعارها في البلاد إلى 300 جنيه استرليني، يجب على المغاربة أن يحجزوا حصريًا مع العربية للطيران أو الخطوط الجوية الملكية المغربية، مشيرا إلى أن هاتين الشركتين، "تعرضان رحلات باهظة الثمن، وهي أغلى من المعتاد، خصوصا بالنسبة للعائلات التي لديها أطفال، ناهيك عن الاختبارات".

وقال مغاربة آخرون شاركوا في الوقفة، (حوالي 80 شخص)، إنهم تفاجئوا أثناء محاولتهم حجز رحلة طيران إلى الوطن بـ "الأسعار التي بلغت قيمتها 1500 دولار استرليني لرحلة الذهاب فقط من لندن إلى الدار البيضاء".

وعند اطلاع موقعنا اليوم الإثنين على الأسعار المعروضة على موقع شركة الخطوط الملكية المغربية، تبين أن أسعار التذاكر تتراوح بين 4215 درهم لرحلة تمت برمجتها في 22 يوليوز و 4500 درهم لرحلة أخرى تمت برمجتها يوم الأحد 19 يوليوز، تربط لندن بالدار البيضاء.

أما فيما يتعلق بأول رحلة من هذه الرحلات الاستثنائية، المقررة يوم الأربعاء فإن سعرها يصل إلى 18181 درهم، فيما من المتوقع أن تنخفض أسعار التذاكر حسب الموقع ابتداء من غشت لتصل إلى  3210 درهم.

من جانبها، تقدم العربية للطيران تذاكر تتراوح بين 4510 درهم لرحلة لندن-مراكش المقررة يوم 22 يوليوز و 4910 درهم لنفس الرحلة في 18 يوليوز. وتبدأ أسعار تذاكر هذه الرحلة الرابطة بين العاصمة البريطانية ومراكش في الانخفاض بداية من غشت حيث سيصل ثمنها إلى 3160 درهم في 1 غشت، و1939 درهم في 4 غشت.

وبالإضافة إلى الوقفة الاحتجاجية التي تم تنظيمها اليوم أمام القنصلية، فقد أطلق المغاربة المقيمون بالمملكة المتحدة والمغاربة الذين تقطعت بهم السبل هناك، عريضة من أجل إيصال صوتهم إلى السلطات، وقع عليها لحدود اليوم 300 شخص. 

وطالب الموقعون على هذه العريضة، شركة الخطوط الجوية المغربية والعربية للطيران بـ "مراجعة أسعار التذاكر (...) المرتفعة للغاية". كما حثوا السلطات المغربية على مراجعة "الاختبارات المطلوبة قبل الصعود وإكمال الاختبارات عند الوصول".

ولا يقتصر هذا الوضع فقط على مغاربة المملكة المتحدة، بل يشمل جميع المغاربة سواء العالقين أو المقيمين في بلدان أخرى. إذ تبلغ تكلفة تذكرة رحلة الخطوط الجوية الملكية المغربية التي تربط دبي بالدار البيضاء في 16 يوليوز 10087 درهم. فيما يصل سعر رحلة أخرى تربط نيويورك بالدار البيضاء إلى  7652 درهم، مقررة يوم الأربعاء 15 يوليوز. وتتراوح أسعار الرحلات إلى وجهات أقرب، مثل تونس (لارام) وتركيا (العربية للطيران)، بين 2500 و3600 درهم في الأيام المقبلة.

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال