القائمة

مجتمع نشر

طنجة: إلغاء الإغلاق الكلي للمدينة وإبقاءه في أحياء محدودة‎

مدة القراءة: 1'
DR

بعد الإعلان عن الإغلاق الكلي لمدينة طنجة، تراجعت السلطات عن قرارها، وقررت فرضه على بعض الأحياء فقط.

وذكر موقع "طنجة 24" نقلا عن مصادر من السلطات بطنجة، إن "أحياء منطقة المدينة، ستعود لإجراءات التخفيف، كما أن إغلاق جميع الأنشطة التجارية بها مثل المقاهي والمطاعم والدكاكين سيكون في الساعة الثانية عشرة من منتصف الليل بدل الثامنة".

وأضاف أن الأحياء التي تدخل في نطاق منطقة بني مكادة، ستظل إجراءات الحجر الصحي مفروضة عليها، حيث يتوجب على المواطنين الخروج إلا للضرورة، وستغلق بها الانشطة التجارية على الساعة الثامنة ليلا. مشيرا إلى أن هذا التغيير جاء بعد اجتماع بين السلطات المحلية ووالي الجهة محمد امهيدية.

وسبق لوزارة الداخلية أن أصدرت بلاغا اليوم الإثنين أكدت فيه أنه تقرر توسيع المجال الجغرافي المستهدف بالقيود والإجراءات المشددة المعلن عنها سابقا ليشمل كافة المجال الترابي لمدينة طنجة، ابتداء من يوم الاثنين 13 يوليوز 2020 على الساعة الثانية عشرة زوالا. بالإضافة إلى تعليق خدمات النقل العمومي، سواء الطرقي أو السككي، انطلاقا من أو في اتجاه مدينة طنجة.

وتلاه بلاغ للمكتب الوطني للسكك الحديدية أعلن فيه عن تعليق رحلات القطارات من وإلى طنجة ابتداء من اليوم الاثنين.

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال