القائمة

مجتمع نشر

المغرب-فرنسا: إلغاء الرحلات الجوية ابتداء من 4 غشت

بدأت بوادر فوضى جديدة تظهر على مستوى برنامج الرحلات الاستثنائية. فبالإضافة إلى الشروط غير الواضحة التي تم فرضها منذ البداية على الراغبين في الحجز على متن هذه الرحلات، باتت إمكانية إلغائها موضع تساؤل.

مدة القراءة: 3'
DR

أثار إعلان لشركة العربية للطيران مساء أمس ارتباكًا بين المسافرين الذين خططوا لحجز رحلة من المغرب إلى فرنسا، في الفترة ما بين 4 و 10 غشت. وكتب الشركة على موقعها  "في إطار قيود السفر الجديدة من المغرب إلى فرنسا في الفترة من 4 إلى 10 غشت 2020، نحيطكم علمًا بأنه لديك إمكانية تغيير تاريخ رحلتك دون أي تكلفة إضافية، أو الحصول على وصل ائتمان صالح لمدة 12 شهرًا أو طلب استرداد الأموال".

من جانبها، أوضحت ليلي مشبال المديرة العامة لشركة العربية للطيران المغرب في تغريدة على حسابها بتويتر أنه "تم تعليق الرحلات المبرمجة من المغرب إلى فرنسا بين 4 و 10 غشت" لكن "رحلات العودة من المغرب إلى فرنسا باستثناء هذا الأسبوع، تم الإبقاء عليها" وكذلك" رحلات المغادرة من فرنسا إلى المغرب".

وحاول موقع يابلادي الاتصال بالشركة لفهم أسباب قرارها بشكل أفضل، لكن لم نتلق أي رد على اتصالاتنا. علما أن الشركة دعت على موقعها زبناءها الراغبين في الاستفسار عن هذه التغييرات للاتصال بمركز الاتصال الخاص بها على 080 2000 803، أو زيارة أقرب وكالة.

هل يعني هذا الإعلان تعليق جميع الرحلات الجوية من المغرب إلى فرنسا خلال الفترة بين 4 و10 غشت؟ الجواب لا، حسب مصدر من الخطوط الجوية الملكية. حيث أكد في تصريح للموقع أن الشركة الوطنية "لم تقم بأي تغييرات على جداول رحلاتها" وأنه لا يوجد تعليق في الوقت الحالي. ومع ذلك، بعد فترة وجيزة من محادثتنا، وعند اطلاعنا مرة أخرى على موقع الشركة، اكتشفنا اختفاء الرحلات الجوية المقررة إلى الوجهتين خلال الفترة بين  04 و 10 غشت.

في وقت لاحق من يوم الثلاثاء، أعلنت السفارة الفرنسية في المغرب أن الخطوط الجوية الفرنسية وترانسافيا ستسير رحلات جوية من المغرب إلى فرنسا، مما يفسر أن الخطوط الجوية العاملة بين البلدين ستتقاسم الرحلات، المقررة بين 4 و 10 غشت، وهو موعد نهاية حالة الطوارئ الصحية في المملكة.

وأضافت السفارة أن "الرحلات من فرنسا إلى المغرب ستتواصل عبر شركتي الخطوط الملكية المغربية والعربية للطيران" ودعت المسافرين إلى الاتصال بشركات الطيران المعنية مباشرة للحجز والحصول على معلومات إضافية.

وبحسب وثيقة اطلع موقع يابلادي على نسخة منها، فإن الرحلات الجوية بين المغرب وفرنسا، كانت في قلب المناقشات بين سلطات البلدين. وتم "التوصل إلى اتفاق بين السلطات الفرنسية والسفير المغربي في باريس" بحيث تتم الرحلات في اتجاه واحد ابتداء من 2 غشت"، حسب المصدر نفسه

وتطرح هذه الفوضى الجديدة العديد من الأسئلة، علما أنه سبق فيه للحكومة المغربية أن أكدت أن أولئك الذين سيسافرون عبر الرحلات الاستثنائية التي تم تنظيمها، سيضمنون عودتهم عبر نفس وسائل النقل. 

آخر تحديث للمقال : 2020/07/29 على 13h29

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال