القائمة

مجتمع نشر

سيول جارفة تجتاح منطقة إمليل ومديرية الأرصاد تصدر نشرة إنذارية

تسببت الأمطار الغزيرة التي عرفها إقليم الحوز، في حدوث فيضانات في منطقة إمليل، ولحس الحظ لم تخلف هذه الفيضانات أية خسائر بشرية، فيما حذرت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية مرة أخرى، من زخات رعدية متوقعة في العديد من مدن المملكة.

مدة القراءة: 3'
فيضانات إمليل

بعد المأساة التي شهدها دوار تيزرت، الواقع بجماعة إيمي نتيارت (دائرة إيغرن) يوم الأربعاء 28 غشت، إثر اجتياح الفيضانات لملعب لكرة القدم ما خلف وفاة ثمانية أشخاص، وقعت فيضانات وسيول جارفة في مناطق جبلية أخرى يوم أمس الأحد في منطقة إمليل بإقليم الحوز، ما تسببت في خسائر مادية لحقت بعدة ممتلكات.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، شريط فيديو للسيول الجارفة، التي تسببت في ذعر وخوف وسط الساكنة، ولم تخلف هذه السيول أية خسائر بشرية، وأشار موقع "ميدي1" إلى إنه "تم تحسيس وإخبار الساكنة، وتم إخلاء المناطق المجاورة للوديان وخاصة منتجعات اوريكة، وحى مولاي إبراهيم وامليل كما تم تشغيل أجهزة الانذار المبكر".

وفي اتصال بموقع يابلادي، قال سمير أوموسى وهو مرشد سياحي بمنطقة إمليل، إن "الفيضانات لم تتسبب في أي خسائر بشرية، فيما تسببت بالمقابل في خسائر مادية طفيفة" وأضاف أن السلطات حلت بعين المكان وسيطرت على الوضع كما قامت بإزاحة بقايا الفيضانات من أجل تيسير حركة مرور السيارات".

وحل والي جهة مراكش آسفي، كريم قسي لحلو، اليوم الاثنين رفقة عامل إقليم الحوز، بعين المكان من أجل "تفقد أوضاع السكان وسير عملة فتح الطريق وإزالة الأتربة التي خلفتها الفيضانات والسيول"، حسب ما ذكره موقع "كيفاش".

وسبق لمديرية الأرصاد الجوية الوطنية أن أعلنت يوم أمس الأحد خلال نشرة خاصة، أنه يرتقب تسجيل زخات رعدية محليا قوية، من المستوى البرتقالي، الأحد، من الساعة الواحدة بعد الزوال إلى الساعة العاشرة مساء، في كل من أقاليم الحوز وأوسرد وأسا-الزاك و السمارة وورزازات ووادي الذهب وتارودانت وطاطا".

في نفس السياق، ذكر موقع "اليوم 24" أن راعي غنم توفي يوم أمس الأحد، بعد أن جرفه واد سوس، في حي تراست، التابع لمدينة إنزكان، وأشار إلى أن الضحية "لم ينتبه إلى ارتفاع منسوب الواد الموسمي بفعل فيضانات منطقة تارودانت".

وقال أحمد أدراك، رئيس جماعة إنزكان، في تصريح للموقع نفسه، "إن واد سوس الذي يصب في مدينة أكادير، ارتفع منسوب مياهه بشكل خطير، على إثر السيول الطوفانية التي شهدتها منطقة تارودانت، قبل أيام"، داعيا سكان المنطقة بـ "أخذ الحيطة والحذر" لتفادي تكرار المأساة التي وقعت قبل أيام.

ونهار اليوم أعلنت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية أنه يرتقب تسجيل زخات رعدية محليا قوية، من الساعة الواحدة بعد الزوال إلى الساعة الحادية عشر ليلا، وستهم أقاليم الحوز وأزيلال وبني ملال وبولمان وقلعة السراغنة والرشيدية وفكيك والفقيه بن صالح وإفران وخنيفرة وخريبكة وميدلت وورزازات وصفرو وسطات وتنغير وزاكورة.

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال