القائمة

مجتمع نشر

سفير الكويت في المغرب ينفي تدخل سفارته لتهريب البيدوفيل الكويتي

مدة القراءة: 2'
DR

 أكد سفير الكويت في المغرب عبد اللطيف علي الحيا في حوار أجراه مع موقع "اليوم 24" يوم الجمعة الماضي، أنه لم يتدخل للإفراج عن المتهم الكويتي باغتصاب قاصر وتصويرها بمدينة مراكش، بالمقابل أكد تواصله مع الجهات المختصة "بعدما طال الاعتقال الاحتياطي، وصار هناك ابتزاز ولغط".

وقال في حديثه للمصدر نفسه، "تدخلنا لم يقع إلا بعد تعرض المواطن للابتزاز، والذي لم يكن طبيعيا، والسفارة لم تتدخل في صلاحيات القضاء أبدا" وأضاف "أطلق القاضي سراحه دون أن نمارس أي ضغوط كسفارة" محملا القضاء المغربي المسؤولية في إطلاق سراح المتهم دون غلق الحدود في وجه وقال "لا أدري هل هو خطأ أم إجراء إداري".

ونفى السفير "التهم" التي وجهته الصحافة للسفارة وقال "نحن عرفنا ذلك مثلكم، لم نتدخل في سفره ولم نهربه " معللا جوابه "لدينا اتفاقية مع المغرب، وإذا هربنا مواطننا وطلب الانتربول تسليمه، سنعيده مرة ثانية، فلما سنفعل ذلك إذن؟"

وبخصوص الضمانات التي أدلت بها السفارة للمحكمة، قال "الوثيقة التي أرسلناها للمحكمة، بمثابة وعد بأننا لن نتعاون مع مواطننا المتهم، ولن نمكنه من وثيقة سفر جديدة إن تم سحب جواز سفره، التزمنا بأن لا نسعى إلى تهريبه من المغرب لا أقل ولا أكثر".

وحول تنازل عائلة الضحية عن القضية مقابل المال قال علي الحيا "الذي سمعناه أن الأم طالبت بمبالغ مالية وتسوية معينة، والسفارة لا علاقة لها بذلك، الأمر حدث بين ذوي الولد والأم" موضحا أن "التنازل الذي رأيته كان مكتوبا بصيغة صلح بدون مقابل، لكن الصحافة كتبت بعد ذلك، أن التنازل كان مقابل الزواج، وبصراحة لا أدري"

وأعرب السفير عن استعداد بلده لتسليمه إلى المغرب عن طريق الانتربول إذا صدر حكم قضائي ضده وطلب المغرب من الكويت ذلك وقال "لننتظر ماذا سيقول القاضي، آنذاك لكم الحق أن تعاتبوا الكويت أو سفارتها، أنتم حكمتم علينا منذ البداية" مشيرا إلى أن السفارة تواصلت مع الشاب "ليحضر الجلسة المقبلة، في يوم 17 مارس، وإذا استكمل علاجه بالكويت سيحضر، وسيقدم تقريرا طبيا للقاضي" لأنه وبحسبه "يخضع حاليا لعلاج نفسي".

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال
MahkamaGate