القائمة

مجتمع نشر

اعتقال نجل الأمين العام لجماعة العدل والإحسان      

مدة القراءة: 1'
DR

قالت جماعة العدل والإحسان في بلاغ لها إن القوات العمومية قامت يوم أمس الخميس باعتقال ياسر عبادي نجل أمينها العام محمد عبادي.

وبحسب الجماعة فقد حضرت مجموعة من القوات العمومية إلى بيت عبادي وقامت باعتقال نجله "بمجرد خروجه إليهم! في أجواء مرعبة، وتم نقله إلى أحد مقرات الأمن بمدينة سلا". وأضافت أن محمد عبادي حاول السؤال عن ابنه عير أنه لم يتوصل بأي جواب.

وأكدت الجماعة أنها لا تعلم سبب الاعتقال، وعبرت عن إدانتها "للطريقة التي تم بها الاعتقال من داخل البيت وبعد ساعة ونصف من دخول حظر التجول"، وقالت إنه كان من الممكن "أن يستدعى الشخص في ساعات النهار عوض اعتقاله بالليل، واقتياده لأحد مخافر الشرطة في هذه الظروف العصيبة التي تعرف احتمال انتشار مرض كورونا في مناطق التماس والازدحام، والتي قد يتعذر للمحامي مقابلة المعتقل نظرا لضرورة الحصول على إذن من الوكيل في هذا التوقيت".

ودعت إلى إطلاق سراحه و"إلى قليل من التعقل وتجنب الاستفزاز ومراعاة الظرف العصيب الذي يمر منه الوطن"، وحملت "السلطة المغربية المسؤولية الكاملة، الصحية والاجتماعية والسياسية، لهذا التصرف المتهور".

كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال
MahkamaGate