القائمة

مجتمع نشر

"موقع روسي" ينصب على أكثر من 200 مغربي في مبالغ مالية مهمة

وقع مجموعة من المغاربة ضحايا لعصابة إجرامية متخصصة في النصب والاحتيال، من خلال تشجيعهم على الاستثمار في موقع "روسي" متخصص في التجارة والعملات المشفرة، قبل أن تختفي هذه العصابة عن الأنظار.

مدة القراءة: 4'
DR

بطريقة مغرية، تمكن ثلاثة شبان من الدار البيضاء من الاحتيال على عشرات المغاربة، عبر موقع profitinvest.org، من خلال تشجيعهم على استثمار أموالهم "لكسب أرباح شهرية مضمونة".

في البداية قام هؤلاء الشباب باستقطاب زبنائهم من المغرب، وشملت القائمة معارفهم، من أجل توسيع قاعدة البيانات. وفي تصريح لموقع يابلادي قال أحد ضحايا هذه الشبكة الاجرامية، يدعى زكرياء "أحدهم كان صديقًا لي وكان يعمل معي. لم أتخيل أبدًا أنه يمكن أن يفعل هذا بي. فلولاه لما وضعت ثقتي في الموقع".

وفي تصريح لضحية آخر يدعى أنس، قال "كنت أعرف أحدهم شخصيا كان يعمل معي. لقد أوهمني بوجود موقع روسي يحقق لك أرباحا مضمونة".

ويقدم موقع " Profitinvest.org"نفسه على أنه منصة لمن يبحثون عن "استثمار موثوق ومربح" مشيرا إلى أن الأموال "يتم استثمارها في التجارة والعملة المشفرة (وهي عملية محظورة في المغرب) من أجل الحصول على أرباح مضمونة بشكل شهري، مع نسبة مئوية تعتمد على المبلغ المُسْتَثمر".

ووضع الموقع رهن إشارة زبائنه مجموعة من الاغراءات من أجل جذب اهتمامهم أكثر من قبيل "هجمات الحرمان من الخدمات" و"فريق مفاوضات ذو خبرة" و"معاملة آمنة" كلها وعود لموقع لم يتم إنشاء اسم نطاقه إلا في 13  شتنبر الماضي.

ويحكي الضحية زكرياء قائلا "إن الموقع يشترط 600 درهم كحد أدنى (60 دولارا) لتحقيق ربح مضمون في نهاية كل شهر. وأنه يحقق دخلا يوميا بالإضافة إلى أرباح في نهاية كل شهر. وكلما كان المبلغ أكبر، كلما ارتفعت الأرباح".

في الشهر الأول، استثمر زكرياء 1500 درهم من أجل اختبار الموقع والتأكد من صحة المعلومات ويتذكر متأسفا "في الشهر الأول، فزت بـ 3000 درهم. لكن بعد ذلك، اكتشفت أنها كانت أفضل طريقة للتلاعب بنا حتى نستثمر أكثر في الشهر التالي. استغلوا طمع الإنسان".

وبمجرد تحقيقه الأرباح الأولى، عرض عليه "صديقه" المراهنة على مبلغ أكبر وقال زكرياء "لقد استثمرت 10000 درهم، وهو مبلغ من شأنه أن يضمن لي ربحا صافيا قدره 8500 درهم" حسب ما كان يعتقد.

وبالنسبة للضحية أنس، عرض عليه أحد أفراد العصابة في البداية 3500 كأول استثمار له في الموقع وتابع حديثه "بعدها اقترح علي عدم سحب أرباحي وزيادة المبلغ، من خلال استثمار مبلغ إضافي قدره 5000 درهم ليصل إلى 10000 درهم، وهو ما فعلته بالضبط".

ولم ينكشف أمر هذه الشبكة الاجرامية، إلا خلال شهر فبراير الجاري، بعدما اكتشف مجموعة من المغاربة أنهم كانوا ضحايا لعمليات نصب واحتيال. وقال أنس "لقد باعوا لنا أحلاما، بعدما أخبرونا أن هذا الموقع روسي" وأضاف أن "أحد المحتالين لديه خبرة في تكنولوجيا المعلومات، بينما كان الآخران، بينهم "صديقي"، مسؤولان عن استقطاب العملاء".

اكتشفنا عملية الاحتيال عندما تم نشر رسالة على الموقع، تظهر أن الشخص الذي حقق الأرباح هو شخص من المحتالين الثلاثة. هذا الامر زاد من شكوكنا وأراد الجميع سحب أموالهم، إلا أن ذلك كان مستحيلا".

أنس

ولا تظهر على موقع " Profitinvest" مواصفات شركة جدية، نظرا لعدم توفره لا على عنوان بريدي، ولا رقم يحدد هوية الشركة، رغو ذلك استطاع المحتالون كسب أموال عن طريق ضحاياهم.

وبعد اكتشافهم أمر خداعهم، قرر الضحايا التحرك وإحصاء عددهم، وأوضح زكرياء "وجدنا أننا 200 شخص من مدن مغربية مختلفة" وأضاف "أن هناك امرأة في مكناس استثمرت 90 ألف درهم، في حين خسر أحد الضحايا من الدار البيضاء 50 ألف درهم".

أما فيما يخص المحتالين الثلاثة قال زكرياء إن "هواتفهم مغلقة ولا يجيبون على رسائلنا". فيما قال أنس "ذهبنا إلى منازلهم. لكنهم هربوا، حسب ما أخبرتنا به عائلاتهم ".

وتقدم العديد من ضحايا الدار البيضاء، أول أمس الأربعاء بشكاية عاجلة ضد هذه الشبكة إلى وكيل الملك في محكمة عين السبع. وخوفًا من مغادرة المشتبه بهم الثلاثة المدينة. وقال أحد الضحايا "سنعود إلى ولاية الدار البيضاء يوم الجمعة من أجل تسريع الأمور" مشيرا إلى أنهم يعتزمون وضع شكاية جماعية في مختلف المدن المغربية، على أمل أن يقع المحتالون في قبضة الامن.

وأنهى زكرياء حديثه قائلا "على الرغم من أن أموالي ضاعت، إلا أنني سأكون سعيدا إذا ما تم إيقافهم ومحاسبتهم على أفعالهم الاجرامية".

هام جدا :
ان إدارة موقع يابلادي تحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي شروط النشر وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء أسرة الموقع وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً
- نتمنى من الجميع احترام وجهات نظر الآخرين والمشاركة بموضوعية .
كن أول من يضيف تعليق على هذا المقال
MahkamaGate